Sunday February 25, 2024     
00
:
00
:
00
  • Street journal

كازيات ( أوكتان 95 ) ربما تكون دائمة وتعمم على المحافظات

كازيات ( أوكتان 95 ) ربما تكون دائمة وتعمم على المحافظات

خاص

نفى مصدر مطلع في وزارة النفط والثروة المعدنية لـ"جريدتنا" وجود أي قرار لرفع الدعم على المشتقات النفطية، وإنما قد يحصل تغييرات على الشرائح المستهدفة أما الدعم فسيبقى ثابتاً وهو قرار حكومي وليس للوزارة فقط.

وذكر المصدر بأن بيع مادة البنزين نوع (أوكتان 95) عبر افتتاح محطتين في دمشق، يستهدف شريحة معينة لتخفيف الازدحام والطوابير على محطات الوقود، وليس مقدمة لرفع الدعم الحكومي عن المادة كما يعتقد البعض.

وأوضح أن البنزين في هذه المحطات سيباع حسب السعر العالمي أي 600 ل.س للتر الواحد وسيرتبط بتقلباته، معقباً بأن هذه التجربة في بدايتها وغالباً ستتحول إلى محطات دائمة وتعمم على محافظات أخرى.

وبين المصدر أن 95% من السيارات السورية، ذات محرك أقل من 1800 سي سي، و3% بين 1800 و3000 سي سي، في حين أن 2% فقط يزيد سعة محركها على 3000 سي سي، وهذه الشريحة هي من تطالب بكميات أعلى من مخصصات البنزين، وتشتكي دائماً من نوعيته لذلك عمدت الوزارة إلى توفيره، أما الدعم فهو موجه للشرائح الأكثر فقراً أي إلى 95% من أصحاب السيارات. وكشفت الوزارة أن هناك توريدات ستحل الأزمة دون تقديم تفاصيل عن ماهيتها في الوقت الحالي.

وأضاف المصدر أن الوزارة ترحب باستيراد غرف التجارة للمشتقات النفطية مباشرة على أن يشتروا ويبيعوا الحكومة مقابل أرباح، لكن المشكلة أن بعض التجار يريد استيراد الكميات وبيعها مباشرة دون الرجوع إلى الوزارة ما سيدعم السوق السوداء.

 

المصدر: خاص

شارك المقال: