Sunday February 25, 2024     
00
:
00
:
00
  • Street journal

انخفاض عدد اللّحامين في سوريا

انخفاض عدد اللّحامين في سوريا

خاص 

من المتعارف عليه أن السوريين ذوو الدخل المحدود يلجؤون إلى الدجاج بدلاً من اللحم الأحمر في كثيرٍ من طعامهم، نظراً لأن أسعاره كانت إلى حدٍّ ما في المتناول، لكن بعد هذا الارتفاع في أسعار اللحمة والفروج، بات الناس مجبرين على التخلي عن الكثير من وجباتهم التي تحتاج إلى اللحم، والاستعاضة عنها بالطعام الذي يحتوي على الخضار فقط. 

وبالأصح تم تحويل بعض الطبخات إلى وجبات تؤكل بالخبز تجنباً لاستخدام اللحم، وعند الضرورة تجري الاستعانة ببودرة مرق الفروج من أجل النكهة فقط، أو يلجأ البعض لشراء العظم وطهيه.

يرجع البعض سبب الارتفاع في أسعار اللحوم إلى عمليات التهريب التي تتم إلى دول الجوار لأنها تباع بضعف السعر الذي يباع في سوريا ولتعويض خسائر المربين نتيجة قلة الطلب محلياً.

 فيما يرى البعض الآخر أن سبب ارتفاع أسعار اللحوم يعود إلى ارتفاع تكاليف النقل والتعليف، إضافةً إلى تحكّم تجار معينين بأسعار اللحوم دون قدرة وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك على فرض سعر مقبول للّحوم في الأسواق المحلية.

بالمقابل أكد رئيس جمعية اللحامين بدمشق أدمون قطيش في تصريح لجريدتنا إن اللجنة التي كلفتها محافظة دمشق لدراسة أسعار اللحوم الحمراء في دمشق لم تكن منصفة ولم تنصف لحامي دمشق ولم تقم بتعديل الأسعار في دمشق على حين اللجان في المحافظات الأخرى عدلت أسعار اللحوم الحمراء.

وأضاف قطيش، انخفض عدد اللّحامين في سوريا نتيجة عدم قدرتهم على دفع إيجارات محلاتهم وفواتيرهم، والمخالفات التي تنهال عليهم يومياً وحذر من أن الثروة الحيوانية في سوريا مهددة بالانقراض.

 

المصدر: خاص

بواسطة :

Deeb Sarhan

editor

شارك المقال: