Thursday December 8, 2022     
00
:
00
:
00
  • Street journal

منتجب صقر: لست مع مقولة "مسرح نسائي" وفي سوريا لم نحظَ بكاتبة مسرحية واحدة

منتجب صقر: لست مع مقولة "مسرح نسائي" وفي سوريا لم نحظَ بكاتبة مسرحية واحدة

شارك "منتجب صقر" الحاصل على دكتوراه في المسرح الفرنسي من جامعة باريس الثامنة منذ عام 2009، في المؤتمر العلمي بجامعة "بوردو" حول المسارح العربية الذي عقد في يومي 23-24 تشرين الأول، وخصصت أعماله لمناقشة مكانة المرأة على خشبة المسرح في البلدان العربية.

تحدث "صقر" عن دور المرأة وحضورها في المسرح السوري لاسيما تجارب قامات فنية كبيرة في التمثيل مثل: ثناء دبسي، منى واصف، مها الصالح... ومخرجات كنائلة الأطرش، نورا مراد، آنا عكاش وأخريات، إلى جانب المرأة الباحثة أمثال د. ماري الياس، د. حنان قصاب حسن، ود. ميسون علي اللواتي أثرين الحضور النسائي في المسرح السوري سواءً في التدريس ضمن المعهد العالي للفنون المسرحية أو في تجارب دراماتورجية أو عبر كتابات مختلفة.

وأوضح الدكتور "صقر" أننا في سوريا لم نلحظ حتى الآن بكاتبة مسرحية تابعت مسيرة مستمرة كما هي الحال في الثقافات الأخرى، قائلاً: «تكاد تكون هذه السمة عامة في البلدان العربية جميعها، فالمرأة تبرع في التمثيل والإخراج أكثر من الكتابة، وما إن تكتب نصاً مسرحياً ما حتى توقف هذه التجربة، ليجذبها التلفزيون مثلاً أو صروف الحياة المختلفة، فلا يُكتب لها التأصيل للأسف».

حصل ضمن المؤتمر جدل على المسميات فمنهم من قال "مسرح نسائي" أو "مسرح نسوي" وغير ذلك، وحول ذلك قال مدرس مادة المسرح الفرنسي المعاصر في قسم اللغة الفرنسية بجامعة دمشق: «أستغرب حقيقةً لماذا يصر الباحثون والنقاد لتكريس الفصل بين الرجل والمرأة على الخشبة أو في مجال الفن المسرحي، فالمسرح النسائي -إن أصح التعبير- لا يتجسد إلا في المونودراما التي تقوم بها ممثلة واحدة على الخشبة وهنا نسمع مونولوجها الداخلي بكل تفاصيل البوح التي تفضيها»، متسائلاً: «هل على الجامعات والمسارح الفرنسية أن ينظموا مؤتمرات عن مواضيع وثيمات المسرح العربي أم أن تلك المسؤولية تقع على الجامعات والمسارح العربية؟».

حضر المؤتمر باحثون وأساتذة، مخرجون ومخرجات وممثلات أتوا من بلاد عربية ومن فرنسا وألمانيا وغيرها، ومنه: الفنانة التونسية جليلة بكار، الممثلة المصرية نورا أمين، المخرج المصري الشاب مازن الغرباوي، المسرحي العراقي محمد سيف، الناقد الجزائري أحمد شنيقي وآخرون. وتخللت أعمال المؤتمر طاولة مستديرة، وعرض مسرحي لنورا أمين، إلى جانب لقاءات ومحاضرات قيّمة، ويُشار إلى أن المؤتمر من تنظيم الدكتور "عمر فرتات" من جامعة بوردو.

شارك المقال:



رابط مختصر: https://qmedia.one/b/e649b392