Friday June 25, 2021     
00
:
00
:
00
  • Street journal

البنتاغون يجدد حربه

البنتاغون يجدد حربه

لم يعد للحروب القديمة مكان في خطة إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، ويبدو أن على الولايات المتحدة أن تستعد لصراع في المستقبل لا يشبه الماضي.

على ماذا ينوي البنتاغون؟

طلب وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن من الولايات المتحدة أن تستعد لصراع محتمل في المستقبل لا يشبه كثيراً الحروب القديمة، التي استهلكت وزارة الدفاع لفترة طويلة، داعياً إلى حشد التقدم التكنولوجي وتحسين دمج العمليات العسكرية على الصعيد العالمي من أجل الفهم واتخاذ القرار والعمل بشكل أسرع.

وقال أوستن إن «الطريقة التي سنقاتل بها في الحرب الرئيسية المقبلة ستبدو مختلفة تماماً عن الطريقة التي قاتلنا بها في الحروب السابقة»، مشيراً إلى أنه «قضى معظم العقدين الماضيين في تنفيذ آخر الحروب القديمة، وتعلم دروساً لن ينساها».

وزير الدفاع الأمريكي لم يحدد في تصريحاته أي إجراءات محددة أو صراع معين، وإنما تحدث عن الخطوط العريضة لأهداف واسعة لقيادة البنتاغون.

يشار إلى أن الولايات المتحدة بدأت بانسحاب غير مشروط من أفغانستان بناء على أوامر من بايدن بهدف إنهاء أطول حرب لواشنطن وإعادة تحديد أولويات البنتاغون.

على صعيد آخر، لم تؤيد كاتلين هينكس النائبة الأولى لوزير الدفاع، فكرة أن النزاع المسلح مع الصين، وفقاً للبنتاغون أمر لا مفر منه، مبينة أنه «يتعين على الدولتين محاولة تجنب تصعيد التوترات غير الضرورية في العلاقات الثنائية».

وقالت هينكس: «توجد العديد من المجالات الأخرى التي ستتنافس فيها الولايات المتحدة والصين، وهناك أيضاً مجالات وفرص للتعاون».

وشهدت العلاقات بين الولايات المتحدة والصين مؤخراً، توترات لأسباب عدة، وتهديدات من اشنطن بفرض عقوبات على بكين. 

 

المصدر: وكالات

بواسطة :

شارك المقال: