Wednesday October 20, 2021     
00
:
00
:
00
  • Street journal

وفاة «بوتفليقة» تثير ضجةً بالجزائر.. أين سيدفن ؟!

وفاة «بوتفليقة» تثير ضجةً بالجزائر.. أين سيدفن ؟!

 

توفي الرئيس الجزائري السابق "عبد العزيز بوتفليقة" عن عمرٍ ناهز 84 عاماً في العاصمة الجزائرية، مساء أمسٍ الجمعة، بحسب ما نشرته رئاسة الجمهورية الجزائرية.

وفي التفاصيل، نُقل بيانٌ للرئاسة بثه التلفزيون الرسمي وفاة بوتفليقة، دون تفاصيل عن المكان الذي توفي فيه، إلا أنّه ومنذ مغادرته الحكم في نيسان عام 2019 إثر انتفاضةٍ شعبية، يعيش بوتفليقة الذي يعاني من آثار جلطةٍ دماغية، في إقامة رئاسيةٍ غرب العاصمة.

وسائل إعلامٍ جزائرية ونقلاً عن مصادر رسمية، لم تسمّها، أكدت أنّ بوتفليقة سيحظى بجنازة رسمية وسيدفن في مربع الشهداء بمقبرة العالية، إلا إذا رفضت العائلة ذلك.

يشار أن عبد العزيز بوتفليقة، قد شغل منصب رئيس الجمهورية منذ عام 1999، حتى أنّه قد أُعيد انتخابه للمرة الرابعة على التوالي بانتخابات نيسان 2014، في استفتاءٍ قاطعته المعارضة، وقد تسبب ذلك في اندلاع تظاهراتٍ حاشدة بعد ذلك بسنواتٍ قليلة، أطاحت بحكم الرجل.

كذلك، وفي نيسان 2013، عانى بوتفليقة من آثار سكتةٍ دماغية صغرى، وقضى على أثرها أسابيع عديدةً يخضع للعلاج في فرنسا، أفضت به إلى كرسيٍّ متحرك، وأصبح ظهوره محدوداً، بسبب صحته المتدهورة.

أما في عام 2016، فقد أعلن مكتب بوتفليقة تغيراتٍ دستورية، تضمنت عودة المدد الرئاسية المحدودة التي أُلغيت في عام 2009.

المصدر: وكالات

بواسطة :

شارك المقال: