Friday February 23, 2024     
00
:
00
:
00
  • Street journal

تقارير إعلامية تتحدث عن انهيار الاقتصاد التركي

تقارير إعلامية تتحدث عن انهيار الاقتصاد التركي

نشرت بعض الوسائل الإعلامية إحصائيات وأرقام تتحدث فيها عن الاقتصاد التركي، حيث تشير إلى انهيار كبير فى القطاعات الاقتصادية التركية، وارتفاع ملحوظ لمعدلات الديون مما يقلل من فرص الاستثمار بأنقرة.

وحملت تلك الوسائل المسؤولية للرئيس  "رجب طيب أردوغان" عن استمرار الأزمة الاقتصادية التى تعيشها تركيا، معتبرة أن سياسته التعسفية أدت إلى زيادة معدلات البطالة.

وبحسب تلك الوسائل فإن أهم الأرقام التي توضح انهيار الاقتصاد التركي:

1_  فقد مليون و376 ألف شخص عملهم ليصبحوا عاطلين عن العمل.

2_ ارتفع إجمالي العاطلين عن العمل إلى 4 مليون و730 ألف شخص.

3_ارتفاع الديون الخاصة بالقطاع الخاص فى تركيا إلى 222.3 مليار دولار.

4_ ارتفاع الديون الخارجية للقطاع الخاص في تركيا إلى 222.3 مليار دولار.

5_ الديون الخارجية الطويلة الأجل للقطاع الخاص ارتفعت بنحو 127 مليون دولار.

من جهتها، سلطت صحيفة "زمان" التابعة للمعارضة التركية، الضوء على تقرير هيئة الإحصاء الذى أكد تراجع مؤشر الثقة الاقتصادية ليسجل 77.5 نقطة ما يعكس صعوبة الأوضاع الاقتصادية التى تمر بها تركيا حالياً.

كما أشارت الصحيفة إلى أن التراجع فى أداء الاقتصاد التركي يعود لعدة أسباب، منها تراجع ثقة المستهلك بالإضافة إلى تراجع مؤشر الصناعات التحويليلة والخدمات وتجارة التجزئة والإنشاءات، ما انعكس سلبياً على الاقتصاد التركي وتسبب له فى مشاكل عددية امتد أثرها ليصل جميع الأتراك، ما أدى لتراجع كبير فى قيمة الليرة التركية، وارتفاع التضخم، وألقت بظلالها على القطاعات التجارية والصناعية المختلفة.

 

المصدر: رصد

شارك المقال: