Monday September 20, 2021     
00
:
00
:
00
  • Street journal

ساجد جاويد

 ساجد جاويد

عيّن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، السبت، وزير الخزانة السابق ساجد جاويد، في منصب وزير الصحة، خلفاً لمات هانكوك الذي استقال في وقت سابق اليوم.

وتأتي استقالة مات هانكوك، بعد الضغوط المتزايدة التي تعرض لها نتيجة الفضيحة الأخلاقية التي تورط فيها، والتي وثقتها صور مع مساعدته جينا كولادانجيلو.

اللافت للنظر في سيرة ساجد جاويد هو توليه عدة حقائب وزارية في حكومات سابقة، ربما أكثر من أي وزير آخر في تاريخ الحكومات البريطانية.

وكان آخر منصب وزاري تولاه ساجد جاويد هو وزير المالية في حكومة رئيس الوزراء الحالي بوريس جونسون، قبل أن يستقيل في شباط 2020 احتجاجاً على إقالة عدد كبير من مستشاريه.

وقبل ذلك تولى جاويد في 30 نيسان 2018 وزارة الداخلية في حكومة رئيسة الوزراء السابقة تيريزا ماي.

وقبل أن يصبح ساجد جاويد أول بريطاني من أصول مهاجرة يتولى وزارة الداخلية، تقلد مناصب وزارية مهمة وهي وزارات الثقافة، والرياضة، والأعمال، والحكومة المحلية.

ووفقاً لهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، ولد ساجد جاويد في روشديل، بمدينة مانشستر شمالي غرب إنجلترا، لأبوين منحدرين من قرية صغيرة في باكستان، هاجر والده إلى المملكة المتحدة عندما كان في الـ17 من عمره بحثاً عن عمل، وهو واحد من خمسة إخوة.

استقر والده في روشديل وعمل في مصنع للقطن، لكنه رأى أن أجرة سائقي الحافلات أفضل، فعمل سائقاً، وكانوا يلقبونه بـ "سيد الليل والنهار" لأنه كان يعمل ساعات طويلة جداً.

و جاويد مؤيد لحزب المحافظين منذ أوائل الثمانينات، وحضر لأول مرة مؤتمر الحزب العام عندما كان عهد تاتشر يشرف على نهايته، وبعد عقدين من الزمن، وفي عام 2010، تم انتخابه لأول مرة، نائباً عن روشديل، ومنذ ذلك الحين حقق تقدماً سريعاً.

المصدر: رصد

بواسطة :

شارك المقال: