Sunday February 25, 2024     
00
:
00
:
00
  • Street journal

مزيد من الفقر.. هذا ما يعيشه اللاجئون السوريون في لبنان

مزيد من الفقر.. هذا ما يعيشه اللاجئون السوريون في لبنان

تحدث تقرير أممي عن أوضاع اللاجئين السوريين في لبنان، مشيراً إلى أنهم واجهوا مزيداً من الفقر وتراجع بمستوى الدخل خلال عام 2021.

وذكر التقرير، أن الأسر السورية اللاجئة في لبنان واصلت الاعتماد على استراتيجيات التكيف السلبية للبقاء على قيد الحياة مثل (التسول، واقتراض المال، وعدم إرسال أطفالهم إلى المدرسة، وتقليل النفقات الصحية، أو عدم دفع الإيجار).

ولفت إلى أن بعض اللاجئين السوريين تولوا وظائف ذات رواتب منخفضة أو وظائف عالية الخطورة، من أجل تحقيق ذات الدخل الذي حققته الأسر في عام 2020.

كما رصد التقرير، أن 56% من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 1-14 عاماً، تعرضوا لشكل واحد على الأقل من أشكال الاعتداء الجسدي أو النفسي.

وزادت نسبة عمالة الأطفال لتصل إلى 5% في عام 2021، مع تعرض الأولاد للخطر بأربعة أضعاف الفتيات.

بينما زادت نسب توظيف اللاجئين السوريين في سوق العمل إلى 33% في عام 2021، مقارنة بعام 2020، حيث كانت 26%.

وبحسب إحصائيات أممية تعود لشهر آب الماضي، وصل عدد اللاجئين السوريين المسجلين في لبنان إلى حوالي 851 ألف لاجئ سوري، رغم أن تقارير إخبارية تتحدث عن وصول العدد إلى 4 ملايين لاجئ، نصفهم فقط مسجل لدى مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

 

المصدر: رصد

بواسطة :

شارك المقال: