Friday June 25, 2021     
00
:
00
:
00
  • Street journal

مقتل شخص بالغ وآخر رضيع في فلويدا.. والقاتل!

مقتل شخص بالغ وآخر رضيع في فلويدا.. والقاتل!

عدة حوادث طعن تشهدها أوروبا وأخرها دهس عائلة مسلمة في كندا، التي اعتبرت من أبشع أنواع التطرف، لتنتقل هذه الحوادث إلى أمريكا، حيث أقدم اليوم رجل أمس الخميس، على قتل شخص بالغ ورضيع، قبل أن يقتل نفسه في متجر بفلوريدا.

وتأتي هذه الحادثة بعد سلسلة عمليات إطلاق نار جماعية شهدتها في الآونة الأخيرة هذه الولاية الواقعة في جنوب الولايات المتحدة.

وقال مكتب الشريف في مقاطعة بالم بيتش: «إن إطلاق النار حصل داخل سوبر ماركت ”بابليكس“ في رويال بالم بيتش على بعد 130 كلم شمال ميامي.»

وكتبت الشرطة على تويتر «عثر عناصر (الشرطة) لدى وصولهم، على ثلاثة أشخاص فارقوا الحياة متأثرين بإصابتهم بطلقات نارية». 

وأكدت المتحدثة باسم الشريف، تيري باربيرا، «أن مطلق النار وجه لاحقاً مسدسه باتجاه نفسه»، حيث كانت لين ووترمان (61 عاماً) تشتري سجائر عندما سمعت إطلاق النار.

وقالت لصحيفة ”صن سانتينل“ المحلية: «خرج الجميع من المتجر راكضين، وبقيت واقفة في موقف السيارات أتساءل: ماذا أفعل هنا؟ يمكن للمهاجم أن يخرج ويطلق النار علينا». 

يأتي ذلك بعد سلسلة من عمليات القتل التي شهدها جنوب فلوريدا خلال الأيام الأخيرة، فقد قتل ثلاثة أشخاص وأصيب خمسة آخرون في ميامي، جراء إطلاق نار خلال حدث احتفالي أعقب حفلًا للتخرج.

وفي الأول من حزيران قتل ثلاثة مهاجمين شخصين وأصابوا 21 آخرين بعد أن فتحوا النار أمام ملهى ليلي في هياليه بمقاطعة ميامي ديد.

وقبل ذلك بيومين، أطلق شخص النار على حشد من داخل سيارته، بمنطقة في ميامي ما أسفر عن مقتل شخص وجرح ستة آخرين.

 

 

المصدر: وكالات

بواسطة :

شارك المقال: