Tuesday May 18, 2021     
00
:
00
:
00
  • Street journal

كيف أعاد مزارع فرنسي رسم حدود بلاده دون قصد مع بلجيكا؟

كيف أعاد مزارع فرنسي رسم حدود بلاده دون قصد مع بلجيكا؟

قالت صحيفة "الجارديان" البريطانية إن مزارع فرنسي أعاد رسم حدود بلاده مع بلجيكا دون قصد عندما أزال حجراً حدودياً عمره 200 عام، أعاق مسار جراره فنقله بعيداً عن مكانه بنحو 2.29 متر داخل الأراضي الفرنسية ليمنح بذلك بروكسل مساحة أكبر من الأراضي.

وأوضحت الصحيفة، أن المزارع الفرنسي نظرياً يمكن أن يواجه تهماً جنائية بعد جعل بلجيكا أكبر من خلال تحريك الحجر الذي كان يميز الحدود منذ هزيمة نابليون في معركة واترلو.

واكتشف مؤرخ محلي يسير في الغابة بالقرب من قرية إريكولينس البلجيكية قبل أسبوعين أن الحجر الذي يعود تاريخه إلى عام 1819 قد تم نقله 2.29 متر، كما تم تغيير السياج المحيط بالمزارع.

وقالت الصحيفة إنه تم إنشاء الحدود الفرنسية البلجيكية، التي تمتد 620 كم، رسمياً بموجب معاهدة كورتريك لعام 1820.

وبحسب الصحيفة فإن المزارع ملزم قانوناً بإعادة الحجر الحدودي، وإذا رفض الامتثال، يمكن إحالة القضية إلى وزارة الخارجية البلجيكية، والتي قد تضطر إلى استدعاء لجنة الحدود الفرنسية البلجيكية، التي لم تعمل منذ عام 1930، لتسوية الترسيم الدقيق للحدود.

المصدر: رصد

بواسطة :

شارك المقال: