Wednesday October 20, 2021     
00
:
00
:
00
  • Street journal

«"إسرائيل" تعمدت عدم الإضرار بشاحنات المازوت الإيراني».. والحكومة ترفع سعر الشريحة

«"إسرائيل" تعمدت عدم الإضرار بشاحنات المازوت الإيراني».. والحكومة ترفع سعر الشريحة

بعد وصول النفط الإيراني إلى لبنان قادماً من سوريا عبر ميناء بانياس السوري، لتزويد البنى التحتية في لبنان، والعودة إلى الحياة الطبيعية، زعمت وسائل إعلام عبرية أن «"إسرائيل"، تعمدت عدم الإضرار بشاحنات المازوت الإيراني القادمة من سوريا إلى لبنان».

وأفادت القناة العبرية الـ 12، في تقرير مطول لها، صباح اليوم الجمعة، أن «"إسرائيل" لم ترغب في الإضرار بقوافل شاحنات النفط الإيرانية القادمة من سوريا إلى لبنان، بهدف عدم إلحاق الضرر بها، وعدم الانجرار لحالة أخرى من التوتر مع إيران، وحلفائها في لبنان». 

وادعت القناة العبرية أن «الاحتلال رأى عدم إلحاق الضرر بشاحنات المازوت الإيراني في لبنان، حتى لا ينظر على أنه محاولة "إسرائيلية" لتخريب الجهود الإنسانية الهادفة إلى إعادة الإعمار في لبنان، أمام المجتمع الدولي». 

وفي السياق نفسه، وصلت قافلة الصهاريج الأولى المحملة بالمازوت الإيراني إلى لبنان، يوم أمس الخميس، عبر الحدود البرية قادمة من سوريا بعد أن أفرغت الباخرة الإيرانية حمولتها في مرفأ بانياس السوري، بانتظار الباخرة الثانية التي ستصل إلى لبنان خلال أيام. 

ويشهد لبنان أزمة محروقات شلت مختلف القطاعات الحيوية والأساسية فيه، فيما يتواصل الخلاف بين حاكم مصرف لبنان الذي أعلن رفع الدعم عن المحروقات ورئاستي الجمهورية والحكومة اللتين ترفضان هذا القرار، دون التوصل إلى حل من شأنه أن يخفف من حدة الأزمة.

وصباح اليوم الجمعة، بعد يوم على وصول النفط الإيراني، قررت الحكومة اللبنانية بعد اجتماعها اليوم، زيادة أسعار البنزين بنسبة 38%، بالتزامن مع انخفاض سعر صرف الدولار. في حين يرى مراقبون أن الأمر متوقع وهو لعبة يتم الترتيب لها، ليُرفع الدعم بشكل نهائي عن المحروقات في لبنان، ويرتفع الدولار مقابل الليرة اللبنانية.

 

 

المصدر: وكالات

بواسطة :

شارك المقال: