Tuesday November 29, 2022     
00
:
00
:
00
  • Street journal

"بزعم تسفيرها" استدرجها من سوريا إلى لبنان ثم.. !

"بزعم تسفيرها" استدرجها من سوريا إلى لبنان ثم.. !

ذكر موقع "لبنان 24" أن امرأة سورية تعرضت للخداع على يد شاب لبناني، بعد أن أوهمها أنه قادر على تسفيرها إلى أستراليا، بحكم معرفته بالسفير في لبنان.

وبحسب الموقع، فإن "ريتا" تعرفت على "حمزة" عبر موقع فيسبوك، ليستغل رغبتها بالسفر، فقام باستدراجها إلى لبنان، بعد أن أقنعها أنه صديق للسفير الأسترالي في بيروت.

ولرغبتها في الهرب من ظروف الحرب، سافرت "ريتا" برفقة ولديها إلى لبنان، والتقت بالشاب اللبناني، الذي طلب منها إرسال طفليها إلى بيروت، ريثما يذهب برفقتها في سيارته إلى السفارة الأسترالية.

إلا أن المفاجأة كانت بأن الشاب اصطحبها لمنطقة غير مأهولة، وكان برفقته أحد أصدقائه، فحاولت الفرار، لكن دون جدوى، فقام الشاب باغتصـ.ابها، واستدعى صديقه للغرض ذاته، لكنه رفض، إلا أنهما تشاركا بسرقة مالديها من أموال ومجوهرات.

واشتكت المرأة إلى السلطات اللبنانية، فتم عرضها على الطبيب الشرعي، الذي تأكد من تعرضها للاغتصـ.اب، وتوصلت القوى الأمنية للفاعل، وألقت القبض عليه.

وبينت التحقيقات أن المدعو "حمزة" هو المدّعى عليه "وليد.م"، وقد تعرّفت الضحية عليه، وأكدت أنه هو من اعتدى عليها، بعد عرض صورته أمامها.

المصدر: مواقع

بواسطة :

شارك المقال: