Friday February 23, 2024     
00
:
00
:
00
  • Street journal

بعد «الأوكسجين».. «الدواء السوري» إلى «لبنان»

بعد «الأوكسجين».. «الدواء السوري» إلى «لبنان»

كشف وزير الصحة السوري حسن محمد الغباش، أن "دمشق" جاهزة لإمداد "لبنان" باحتياجاته من الأصناف الدوائية التي تنتج في سوريا.

"الغباش" وفي رسالة لنظيره اللبناني حمد حسن، أوضح أن «هذه الجهوزية تأتي في ضوء حاجة لبنان إلى العديد من الأصناف الدوائية والمستلزمات الطبية، في وقت أن الدواء السوري يتمتع بميزة نسبية على مستوى الجودة والسعر».

وتوقف أصحاب الصيدليات اللبنانية، يوم أمس، عن العمل، بسبب نفاذ الأدوية بشكل كامل من غالبية الصيدليات، إذ أعلن "تجمع الصيدليات" في بيان له أن المستوردين توقفوا عن تسليم الأدوية للصيدليات بعد قرار وزارة الصحة اللبنانية بتسعير الأدوية غير المدعومة بسعر صرف 12 ألف ليرة لبنانية للدولار، فيما يبلغ سعرها نحو 21 ألف ليرة في السوق السوداء.

يذكر أن الرئيس السوري بشار الأسد كان قد أصدر توجيهات في وقت سابق بتأمين 25 طناً من الأوكسجين للبنان  كدفعة أولى على أن تلحقها دفعتان لتأمين النقص الحاد في الأوكسيجين هناك.

وقال وزير الصحّة اللبناني في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن عقب زيارته إلى دمشق إن «سوريا المحاصرة منذ سنوات طويلة والمكبلة بما يسمى بقانون قيصر الذي استجابت له بعض الجهات اللبنانية، سارعت إلى مساعدة الجار والشقيق على الرغم من عدم التواصل الرسمي بين الدولتين التي تجمعهما الكثير من المصالح المشتركة»، مضيفاً «بيد أن رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب كسر الحاجز وبادر للتصال بالحكومة السورية وظل يتابع الأمر وطلب من حسن زيارة دمشق على وجه السرعة».

 

المصدر: مواقع

بواسطة :

شارك المقال: