Saturday September 26, 2020     
00
:
00
:
00
  • Street journal

«الظرف الآن هو الظرف المناسب».. الأسد يدعو لزّج الأموال

«الظرف الآن هو الظرف المناسب».. الأسد يدعو لزّج الأموال

أعلن الرئيس السوري بشار الأسد استمرار استرداد الأموال العامة المنهوبة بالطرق القانونية وعبر المؤسسات.

وقال الرئيس الأسد في كلمة له أمام أعضاء مجلس الشعب، اليوم، إنه «لن يكون هناك أي محاباة لأي شخص يظن نفسه فوق القانون».

وتطرّق الأسد لسعر صرف الليرة السورية، قائلاً إن سعر صرف الليرة السورية كان يخضع للمضاربة من الخارج «بحكم الحرب» ومن الداخل «بحكم الجشع»، مضيفاً أن العامل الوحيد المؤثر كان «الهلع الشعبي».

وأوضح أن كل شخص كان يبيع الليرة كان يساهم بالتضخم، لافتاً إلى أن سعر الصرف ينتقل بالعدوى بأسرع من الفيروس.

وحول قانون قيصر، قال الأسد إن القانون الأمريكي «ليس حالة منفصلة ومجردة.. هو جزء من مراحل أخرى من الحصار سبقته بسنوات»، لافتاً إلى أن قانون قيصر فيه «شيء من الضرر الإضافي والكثير من الحرب النفسية».

وأضاف: «كلما فشل الارهاب في الحرب على سوريا عمدوا إلى التصعيد من جوانب أخرى و"قانون قيصر" هو في هذا السياق»، مشيراً إلى أن الرد العملي على الحصار يكون «بزيادة الإنتاج في كل القطاعات».

وقال الأسد: «المضحك أن الأميركيين يطلقون على عقوباتهم العقوبات الذكية.. القراصنة والقطاع طرق وعبر التاريخ كان يطبقون العقوبات الذكية بنفس الطريقة».

ودعا الرئيس الأسد إلى زج المال وتفعيل الدورة الاقتصادية، قائلاً إن «رأس المال الوطني لا يجوز أن يكون جباناً، لأنه سيخسر ومعه سيخسر الوطن».

وأوضح في كلمته أن الاستثمارات ما زالت موجودة، وقاومت ومازالت صامدة وهناك استثمارات توسعت خلال الحرب.

يشار إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية فرضت مؤخراً عقوبات جديدة على سوريا، في إطار «قانون قيصر»، وتعهّدت بمواصلة حملتها الواسعة للضغط على دمشق لتحقيق مطالبها، وهو مااعتبرته الحكومة السورية شكلاً جديداً من أشكال "الإرهاب".

 

المصدر: رصد

بواسطة :

شارك المقال: