Friday September 17, 2021     
00
:
00
:
00
  • Street journal

المحكمة الأرنية تؤجل جلسة قضية «الفتنة»

 المحكمة الأرنية تؤجل جلسة قضية «الفتنة»

رفعت محكمة أمن الدولة في الأردن اليوم الأربعاء، جلستها في قضية "الفتنة"، والتي يحاكم فيها المتهمان باسم عوض الله، والشريف حسن بن زيد، إلى يوم غد الخميس.

المحامي محمد العفيف، وكيل المتهم باسم عوض الله، أكد أن «هيئة الدفاع قدمت الأربعاء بيانات تتضمن أسماء شهود من بينهم الأمراء حمزة بن الحسين وعلي بن الحسين وهاشم بن الحسين للشهادة».

وفي وقت سابق، أفادت وسائل إعلام بأن قضية "الفتنة" التي ينظر فيها القضاء شهدت استدعاء 28 شاهداً من بينهم أربعة أمراء، وأن محكمة أمن الدولة الأردنية أجّلت المحاكمة بالقضية لليوم الأربعاء. حينها قال محامي المتهم حسن بن زيد إن «زوجة الأمير حمزة ليست من ضمن الشهود في قضية الفتنة».

ومثل رئيس الديوان الملكي الأردني الأسبق باسم عوض الله، والشريف عبدالرحمن حسن، الاثنين الماضي، أمام محكمة أمن الدولة في أولى جلسات المحاكمة في قضية الفتنة.

وأمام المحكمة، نفى المتهمان تهمة زعزعة الاستقرار الموجهة إليهما.

وتعقد المحكمة جلساتها بشكل سري ومغلق عن الإعلام، لما تتعلق به وقائع الدعوى بأمن وأسرار الدولة.

وكان النائب العام الأردني لمحكمة أمن الدولة صادق في 13 حزيران الجاري، على قرار الظن الصادر عن مدعي عام محكمة أمن الدولة في القضية المتعلقة بالمشتكى عليهما كل من باسم إبراهيم يوسف عوض الله والشريف عبد الرحمن حسن.

في الرابع من نيسان الماضي، أظهرت "تحقيقات أولية"  تورط الأمير حمزة  مع جهات خارجية في محاولات لزعزعة أمن البلاد وتجييش المواطنين ضد الدولة، وهو ما نفى صحته الأمير حمزة، ولي العهد السابق. واعتقل نتيجتها الشريف حسن وعوض الله وآخرون.

المصدر: مواقع

شارك المقال: