Friday February 23, 2024     
00
:
00
:
00
  • Street journal

المدينة الجامعيّة في حمص ازدحام في الغرف و الإدارة تردّ!

المدينة الجامعيّة في حمص ازدحام في الغرف و الإدارة تردّ!

اشتكى عدد من الطلاب في جامعة البعث لـ «صحيفة محليّة» عدم تمكنهم من الحصول على سكن ضمن المدينة الجامعية حتى تاريخه، فيما أبدى البعض منهم انزعاجهم لكونهم مضطرين للسكن كل 5 طلاب في غرفة واحدة تحوي سريرين فقط، متسائلين كيف لهم أن يتمكنوا من الدراسة في ظل هذا الازدحام في الغرفة؟ مؤكدين عدم قدرتهم تحمل نفقات استئجار سكن خارج المدينة الجامعية، وأن ذلك يجبرهم على القبول بالأمر الواقع.

وأشار بعض الطلبة ممّن استلموا غرفهم أن بعض هذه الغرف تحتاج لصيانة عاجلة وبشكل فوري فبعضها لا يوجد أقفال لأبوابها وبعضها الآخر لا إنارة فيها وغرف لا يوجد فيها نوافذ وزجاجها مكسور إضافة للحاجة لصيانة بعض الأسرة، في حين أكد عدد من الطلبة إقامتهم في المطابخ الموجودة ضمن الوحدات الجامعية نتيجة للضغط والعدد الكبير للطلاب وعدم تمكنهم من الحصول على غرف نظامية.

وحول ذلك أكد مدير المدينة الجامعية بحمص "غسان إدريس" أن المدينة الجامعية بإدارتها وعمالها وموظفيها باشرت باستقبال الطلاب الجامعيين المسجلين في جامعة البعث مع بداية العام الدراسي للعمل على إسكانهم ضمن غرف الإقامة وفق قوائم إسكان تقدم من قبل الكليات التدريسية في الجامعة بعد أن تقوم إدارة المدينة الجامعية باستقبال طلبات الطلاب الجامعيين وإرسالها إلى الكليات لموافاة الإدارة بقوائم أسماء الطلاب المقبولين المستحقين للسكن، لافتاً إلى أن الأولوية لطلاب الكليات العلمية (طبية وهندسية) وقد تم استقبال جميع طلاب هذه الكليات وتأمينهم في السكن الجامعي أولاً نظراً لكون كلياتهم تبدأ بالـدوام والتدريس قبل كل باقي الكليات.

وبيّن أنّ عدد الطلاب الذين قطعوا إيصالات سكن من الطلاب المقبولين الذين يحق لهم السكن بلغ 11490 منهم 7100 إناثاً و4390 ذكوراً، ووصل عدد الطلاب الذين تم استيعابهم وإسكانهم في وحدات المدينة الجامعية حتى تاريخه 11240 طالباً وطالبة، منهم 7000 إناثاً بنسبة تسكين بلغت 98 % و4240 ذكوراً بنسبة تسكين 96 %، وما تبقى من طالبات وطلاب ممن قطعوا إيصالات والبالغ عددهم 250 منهم 100 إناثاً و150 ذكوراً سيتم إسكانهم في وحدات المدينة الجامعية تباعاً خلال الأيام القليلة القادمة، لافتاً إلى أنه تم حالياً إيقاف قطع إيصالات السكن لباقي الطلاب ومنهم الطلاب القدامى الذين لم يتقدموا بطلبات الاستمرارية بالسكن، مبيناً أنه ستتم دراسة أوضاع جميع الطلبة الذين لم يتم إسكانهم في مجلس السكن وإيجاد حل بتأمينهم ضمن الوحدات الجامعية، مؤكداً أنه سيتم إسكان جميع الطلبة الراغبين بالسكن الجامعي والذين قد تقدموا للسكن في جميع الوحدات السكنية .

أكّد "إدريس" أنه ونتيجة للعدد الكبير للطلبة الذكور المتقدمين وخروج الوحدتين الأولى والثالثة عن الخدمة وعدم تمكن إدارة المدينة من إسكان الجميع حالياً، تم إسكان ما بين 150 و200 طالب بناء على رغبتهم ومطالباتهم بشكل مؤقت في غرف خدمية كانت مشتركة بين الطلبة وجعلها مكان إقامة مؤقتة لهؤلاء الطلبة لحين الانتهاء من تأهيل الوحدتين ووضعهما بالخدمة، لافتاً إلى أنه تمت المباشرة مؤخراً بأعمال إعادة تأهيل وصيانة الوحدتين بقيمة مالية إجمالية 95 مليون ليرة سورية منها 54 مليوناً للوحدة الثالثة و41 مليون ليرة للوحدة الأولى بمدة عقدية 3 أشهر، وسيتم وضعها بالخدمة أمام الطلبة الجامعيين مع بداية عام 2020 المقبل .

منوهاً بأنه سيتم العمل على وجود ورشات إصلاح دائمة في المدينة الجامعية للأسرّة والنوافذ والأبواب ووجود منشرة الأمر الذي يسهل الكثير من الأعباء على المدينة والجامعة، بالإضافة إلى إقامة إذاعة ولوحات إعلانية تهدف إلى دعوة الطلاب للحفاظ على المدينة الجامعية.

 

المصدر: صحف

بواسطة :

شارك المقال: